الرئيسية ثقافة و فن مديرية التعليم بتاونات توضح حول وضعية بعض المؤسسات التعليمية

مديرية التعليم بتاونات توضح حول وضعية بعض المؤسسات التعليمية

24 سبتمبر 2019 - 11:53
مشاركة

على إثر تداول بعض مواقع التواصل الاجتماعي لأشرطة فيديو وصور لبعض المؤسسات التعليمية بإقليم تاونات، تم تكليف لجان إقليمية للبحث والتحري، وبعد استجماع كافة المعطيات الواردة بتقارير اللجان المذكورة، تبين معه أن هذه الصور والأشرطة إما صور قديمة أوهي لحجرات دراسية غير صالحة ومغلقة في انتظار تنفيذ قرارات هدمها. وعليه، تنويرا للرأي العام التربوي، تتقدم المديرية الإقليمية بالتوضيحات التالية:

• بخصوص الشريط  المتعلق بالوحدة المدرسية أولاد علال التابعة ل م/م الدبيشات بجماعة الغوازي فقد ثبت للجنة الإقليمية الموفدة إلى عين المكان يوم السبت 20 شتنبر 2019، أن الشريط لا يعكس الصورة الحقيقية والحالية للمؤسسة، وينبني على تزييف واقع الوحدة المدرسية المذكورة، حيث أن الحجرة المعنية بالتصوير هي حجرة دراسية غير صالحة ومغلقة، علما أن هذه الوحدة تتوفر على ثلاث حجرات أخرى صالحة يتمدرس بها ستة (06) أقسام وفي وضعية عادية ؛

•  بخصوص الصورة المتعلقة بحجرة دراسية بالوحدة المدرسية الدهار التابعة ل م/م الشوقر  بجماعة مولاي بوشتى، فالوضعية المادية للحجرة التي أبرزتها الصورة  لا أساس لها من الصحة، وهي صورة قديمة  لمدة فاقت ثلاث سنوات، وقبل إصلاحها بتعاون مع جمعية آباء وأمهات وأولياء تلميذات وتلاميذ المؤسسة، ونفس الأمر بالنسبة للصورة المتداولة  للوحدة المدرسية الفريشة التابعة ل م/م عين لقرع بجماعة عين عائشة، حيث مكنت عملية التأهيل والإصلاح التي خضعت لها من حلة جديدة.

 

• الصور المنشورة للوحدة المدرسية الحجارين التابعة ل م/م اثنين تبودة بجماعة تبودة، فيتعلق الأمر بصور لحجرة غير مستعملة وغير صالحة وصدر في شأنها قرار بالهدم، علما أنه في إطار برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والمجالية(FDR) فقد تمت برمجة بناء ) 2(  حجرتين دراسيتين ب بم/م الحجارين لتعويض المفكك، و من المنتظر انطلاق الأشغال في القريب العاجل.

• بالنسبة للصورة المتداولة بخصوص ثانوية مولاي بوشتى التاهيلية بجماعة مولاي بوشتى، عملت المديرية على إعداد دفتر تحملات جديد لإتمام أشغال بناء هذه الثانوية، وصفقة الدراسات المعمارية في طور المصادقة.

• إن المديرية الإقليمية تؤكد أن عملية التأهيل والإصلاح وتعويض المفكك ورش مفتوح، وأن هذه العمليات لازالت مستمرة،مكنت من تحقيق نسب مهمة ومتفاوتة حسب الأسلاك التعليمية، مما ساهم في توسيع شبكة المدارس الجماعاتية بالإقليم بعد افتتاح المدرسة الجماعاتية الولجة هذه السنة، وبرمجة بناء ثلاث مدارس جماعاتية في إطار ميزانية الأكاديمية برسم السنوات المالية 2019 و 2020 و2021. بالإضافة إلى برمجة  بناء سبع (07) مدارس جماعاتية بالإقليم في إطار برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية (FDR) خلال الفترة الممتدة من 2020إلى 2023، وإعطاء انطلاقة بناء ثانوية الرتبة التأهيلية بجماعة الرتبة

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً