شبكة المقاهي الثقافية تحتفي بالفنانين الشقيقين محمد وعبد المجيد موتنا السباعي

احتفت فرقة مسرح سيدي يحيى الغرب، وشبكة المقاهي الثقافية بالمغرب، مؤخرا بالمقهى الثقافي امال، بالزجال محمد موتنا السباعي، وشقيقه الموسيقار عبد المجيد موتنا السباعي، وقد عرف الحفل تقديم مجموعة من المقاطع الموسيقية لعازف العود الموسيقار عبد المجيد، وفي نفس الوقت قدم الزجال المبدع محمد قراءات زجلية من دواوينه العديدة، وقد توج الحفل بتوقيع آخر اصدارات الزجال سمحمد موتنا “لقصيدة ولبحر”. و شكل النشاط فرصة لاكتشاف بعض المواهب المسرحية الجادة التي تنتمي للفرقة، حيث أبهر الفنان المسرحي أحمد البرارحي الحضور بأدائه المتميز لمقطع من مسرحية “رماد اليقين”، للمـــــــخرج المسرحي ذ.طارق بورحيم، عن ديوان الشاعر المبدع سمحمدبلمو.
وشكل النشاط فرصة للاتفاق على فتح آفاق للتعاون المشترك بين الفرقة والشبكة والزجال الأستاذ محمد موتنا والموسيقار عبد المجيد الذي سبق له ان شارك في مجموعة من الأعمال العالمية منها رائعته الموسيقية “الخيرالدا”، التي مزج فيها بين الإيقاعات العربية والإسبانية، بالإضافة إلى معزوفة أخرى سبق له وأن شاركته في عزفها فرقة مكسيكية.

واستسحن رواد المقهى الثقافي هذه المبادرات الفنية والثقافية التي تروم تحويل المقاهي الى فضاءات محتضنتة للفعل الفني والثقافي الجاد كما صرح لنا الرئيس الوطني للشبكة نورالدين أقشاني.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليق

* باستخدام هذا النموذج ، فإنك توافق على تخزين بياناتك ومعالجتها من خلال هذا الموقع.

يستخدم موقع المغربية 24 ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. نفترض أنك موافق، في المقابل يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك لاحقا. موافق :)