النقابة المغربية للصحافة والإعلام تحتج.. كرامة الصحفي خط أحمر

تلقت الأمانة العامة للنقابة المغربية للصحافة والإعلام باستغراب واستهجان شديدين، تسخير إحدى الجهات وتحريضها لأحد المراهقين النواكر من أبناء منطقة تيسة بإقليم تاونات، الذي انتحل لنفسه اسما عائليا لأحد المسؤولين الإقليميين، ليوهم السكان والسلطة المحلية والرأي العام بقرابة عائلية مزعومة مع أصحاب الإسم العائلي الحقيقيين،يتخذها ذريعة ليدس أنفه في أمور لاتخصه لا من قريب ولا من بعيد، بل وصلت به الوقاحة والسفالة حد انتحال صفة إعلامي وناطق رسمي باسم فيدرالية الوفاق للفروسية بتيسة والمجلس الاقليمي بتاونات، ليقوم مساء يومه الثلاثاء 11 شتنبر 2018 عن طريق تقنية المباشر (اللايف) من خلال صفحته الفيسبوكية بالتهجم على عضو النقابة المغربية للصحافة والإعلام السيد عبد الواحد التواتي مدير نشر جريدة ماروك 24 الإلكترونية وقذفه على المباشر وإيكال اتهامات مجانية وخطيرة لشخصه.
وفي هذا الصدد، تعلن الأمانة العامة للنقابة المغربية للصحافة والإعلام
 للرأي العام الإقليمي والجهوي والوطني عن:
– استنكارها الشديد للسب والقذف الذي تعرض له الصحفي السيد عبد الواحد التواتي من قبل أحد منتحلي الاسم العائلي لرئيس فيدرالية الوفاق للفروسية بتيسة.
– إدانتها الشديدة للأيادي القذرة التي حركت عن بعد هذا منتحل الإسم العائلي المأجور وأعطت له الضوء الأخضر ليتهجم على الجسم الصحفي من خلال قذف مدير جريدة ماروك 24.
– تجدد التأكيد على أن كرامة الصحفي خط أحمر وغير قابلة للمساومة والتفاوض.
كما تعلن الأمانة العامة للنقابة المغربية للصحافة والإعلام بأنها تلقت اتصالا هاتفيا من طرف رئيس المجلس الإقليمي لتاونات ورئيس فيدرالية الوفاق للفروسية بتيسة السيد محمد السلاسي الذي أعلن من خلاله بأن الشخص موضوع السب والقذف ليس إلا منتحل لإسمهم العائلي وبأنه لاتربطهم به أية علاقة، وبأنه لايمثل المجلس الاقليمي بتاونات ولا فيدرالية الوفاق للفروسية بتيسة، وبأن تصريحاته على المباشر شخصية و تمثل فقط وجهة نظره وعليه وحده تحمل تبعات تصريحاته الخطيرة.
وفي هذا الصدد، تجدد الأمانة العامة للنقابة المغربية للصحافة والإعلام تأكيدها الراسخ وعزمها على
مقاطعة تغطية جميع أنشطة العمالة والمجلس الإقليمي بتاونات والجماعات الترابية التابعة لها في حالة ما إذا حضر هاته الأنشطة منتحل الإسم العائلي لرئيس فيدرالية الوفاق للفروسية بتيسة.
إن الأمانة العامة للنقابة المغربية للصحافة والإعلام باعتبارها هيئة نقابية جادة ومسؤولة تدعو جميع الصحفيين والإعلاميين إلى المزيد من الحذر واليقظة وإلى التكثل من أجل الدفاع عن حق الصحفي والحفاظ على كرامته، وتعلن بأنها قد قامت بتحميل وتسجيل فيديو البث المباشر للسب والقذف، وستضع، في القليل القادم من الأيام، شكاية لدى السيد نائب وكيل الملك قصد متابعة منتحل الإسم العائلي ومنتحل الصفة الإعلامية أمام القضاء.
المكتب التنفيذي للنقابة المغربية للصحافة والاعلام.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليق

* باستخدام هذا النموذج ، فإنك توافق على تخزين بياناتك ومعالجتها من خلال هذا الموقع.

يستخدم موقع المغربية 24 ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. نفترض أنك موافق، في المقابل يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك لاحقا. موافق :)