الحكومة :سنعوض إسم “المتعاقدين” ب “الأساتذة موظفي الاكاديميات”

أسامة باجي 

عبر الناطق الرسمي بإسم الحكومة مصطفى الخلفي في الندوة الصحفية التي عقبت المجلس الحكومي المنعقد، اليوم الخميس بالرباط، بأن الحكومة تعتزم التوجه نحو التراجع عن استعمال مصطلح التعاقد واستبدالها بالأساتذة موظفي الأكاديميات وذلك خلال مراجعة النظام الأساسي المتعلق بهم على مستوى كل أكاديمية.

وعلق الخلفي بأن الحكومة “ستواصل العمل بهذا الخيار في إطار التصور القائم على ضرورة تمكين المؤسسات الجهوية من الموارد البشرية للاضطلاع بمهمتها”.وأن الحكومة “لن تتخلى عن الأساتذة أطر الأكاديميات، مشيرا إلى أن الحكومة “ماضية في اعتماد خيار التوظيف الجهوي لتمكين المؤسسات من الأطر لتضطلع باختصاصاتها”.

كما أضاف أن الحكومة ستقوم بمراجعة النظام الأساسي لموظفي وزارة التربية الوطنية للمساواة في الحقوق والواجبات بين الأستاذة أطر الأكاديمية وموظفي الوزارة، وأن الأساتذة المتعاقدين سيتم ترسيمهم في إطار الأكاديميات، حيث تم الإعلان عن الامتحان المهني، كما أعلن أن لهم الحق في الانتقال داخل الجهة، وأن مشكل التقاعد ستتم معالجته بدمج الصندوقين.

وجاءت هذه الخطوة بالتزامن مع تصاعد احتجاجات أالأساتذة المتعاقدين، واعتصامهم امام وزارة أمزازي والتعبير عن رفضهم لنظام التعاقد.

موضوعات ذات صلة

اترك تعليق

* باستخدام هذا النموذج ، فإنك توافق على تخزين بياناتك ومعالجتها من خلال هذا الموقع.

يستخدم موقع المغربية 24 ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. نفترض أنك موافق، في المقابل يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك لاحقا. موافق :)